سيتم تحديث المحتويات خلال لحظات

تصفية الشرعية تحت شماعة حزب الإصلاح

اليمني الجديد (اخبار محلية) 00:15 2019/08/14 | 272 قراءة
لا يخفى على أي متابع للأحداث الأخيرة في اليمن، أن من أهم الأهداف التي رفعها هاني بن بريك نائب رئيس ما يسمى المجلس الانتقالي في عدن، في خطاب النفير كما يسميه، هو التخلص من حزب الإصلاح المسيطر على القصر الرئاسي في عدن وعلى مؤسسات الدولة هناك حسبما ورد في الخطاب. وبناء على ذلك، تحرك الحزام الأمني وكافة التشكيلات التابعة للانتقالي في عدن،
إضغط هنا لقراءة الخبر كاملاً من موقع اليمني الجديد



الأخبار الأكثر قراءة خلال 24 ساعة


صحافة نت عبارة عن قارئ أخبار والمواد الواردة في الموقع لا تعبر عن رأي الموقع ولا يتحمل الموقع اي مسؤولية قانونية عنها